Friday, July 25, 2008

إلحاد هالأيام

عندما كتبت الموضوع السابق المتعلق بالظواهر الجديدة التي انتشرت بشكل واسع بين المدونات وجدت تفاعلاّ كبيراّ من الجميع وكأنني كما يقال (حطيت ايدي على الجرح) .. التفاعل الكبير كان وبشكل أساسي على ظاهرة إنتشار مدونات الإلحاد .. مما شجعني بالإستمرار في الكتابة عن هذا الموضوع الجديد والحساس

الظاهر من عنوان البوست بأنني سأتكلم عن الإلحاد .. لكن بشكل خاص إلحاد هذه الأيام .. فالإلحاد الي قرأته ورأيته ما هو إلا نوع جديد ينتشر كالمرض في مجتمعنا الإسلامي المحافظ .. لكن ما هو الإختلاف الذي نلاحظه في إلحاد هالأيام ؟

أولاّ أننا لا نرى أي طرح موضوعي أبداّ، بل فقط تجريح وقذف وسب لرموز الدين .. ثانياّ التركيز على الإنتقاد والهجوم الدائم على كل ما هو يتعلق بديننا الإسلامي الحنيف

هذه الطريقة ما هي إلا تعبير عن أمراض نفسيه عند البعض .. فلماذا الإبتعاد عن النقاش الموضوعي؟ .. بالتأكيد هو الخوف .. فالسب والقذف هي حجج الضعيف دائماّ

أنا هنا أريد أن أتخذ اسلوباّ جديداّ مع أهل الإلحاد .. فلن أكون وانا على أرضي (مدونتي) وبين جمهوري وأحبابي مدافعاّ عن ما أعتقد .. فعقيدتي هي العقيدة السليمة التي فُطر عليها الإنسان منذ ولادته .. بل سأكون في مركز الهجوم .. الهجوم على من خالف فطرته واعتنق خرافات واهيه ليس لها أي أساس

*
*

البداية

أولا يجب على أي شخص يتخذ موقف من قضيه معينه ويبدأ بمهاجمتها أن يكون قد تبنى موقفاّ بديلاّ .. فلا يصح مثلاّ أن أهاجم الإشتراكيه وأنا لا أتبنى منهجها آخر يكون بوجه نظري أصح وأفضل كالرأس مالية كمثال

فأنا أجزم بأنهم كملحدين يهاجمون الأديان أو بشكل أدق يهاجمون فكره وجود الإله لأنهم يعتنقون المنهج المادي الذي ينكر وجود أي قوى خارجية أثرت في وجودنا كبشر في هذا العالم

سأحاول هنا توضيح التناقضات الكثيرة الموجودة في ما يتبنى الملحدون من أفكار ومعتقدات

لن نقاشي هنا من ناحية دينية أو فلسفية بل سيكون التركيز على الناحية العلمية بشكل كبير

يتبع ...

14 comments:

Anonymous said...

و يا ليت كان بينهم ملحد واحد عاقل
او بنى الحاده على العقل والمنطق مثل السابقين

ملحدينا الله يهداهم يعتقدون انها موضة فكرية !!!

فريج سعود said...

سيروا ونحن من ورائكم

Sky Is Falling said...

those "ilmol7deen" r just going through a phase o hopefully they will grow out of it

kila ma6goog said...

متابعين

العرزالــــــه said...

الغريب في الموضوع

انهم انتقلوا من المناقشه والحوار

الى التفاخر وترديد انهم ملحدين ليل نهار

خلاص يبا والله عرفنا انكم ملحدين

حياتي هدف مو عبث said...

بالضبط مرضى نفسيين .. والملحد الحقيقي يبحث عن الحقيقة حتى مع إلحادة
لكن هؤلاء فقط للسخرية والإستهزاء

وهنا أعلمك بإن سوف يكون هناك موقف وااضح من مدوناتهم سوف يعرف قريباً

..

إستمر وأنا متابعة لك

:)

bonadya said...

الإلحاد هو وصف لفكر معيّن,أما اللذي نقرأه هذه الأيام من شتيمه للدين ورموزه كما تصفهم فمجرد صرخه ضد الوصايه الإسلاميه التي تمادت كثيراً ولا من رادع

someone_q8 said...

السلام عليكم

كفو
وياك على طول الدرب

secret said...
This comment has been removed by the author.
Q8i Blogger said...

مُحَسّدْ

صحيح هي موضه
لكن اسمحلي .. لا يمكن أبداّ بناء الالحاد على منطق وعقل
واستمر معنا في السلسلة وراح تعرف قصدي











فريج سعود

دام انت وراي .. باذن الله نفتح أسبانيا
واحضر مباراة برشلونه ومدريد بمنصة كبار الشخصيات وبلااااش

طالع الحلم بس !!











Sky Is Falling

نتمنى هالشي
ويا خوفي هالحاله تنتشر بين الناس وبعدين نصير احنا الي لازم نكبر اشوي ونتطور











kila ma6goog

حياك حبيبي











العرزالــــــه

مو هذا أكثر شي بط جبدي
ولا احنا من عمرنا نسمع عنهم
بس ألحين صارت موضه .. واذا انت متحضر لازم تتبنى هذي الافكار !!!
قمة التخلللللف











حياتي هدف مو عبث

ناطرين أي تحرك ضد هالأشكال











bonadya

وصايه إسلامية !!!!

اشدعوه مقطعين اياديهم وريولهم !!

لا وصايه ولا شي .. امراض نفسيه موجوده من زمان .. بل الهجوم على الدين موجود في الدول العلمانيه اكثر بكثير من بلادنا
فهل لأنهم تحت وصايه اسلاميه كما تقول؟











someone_q8

وعليكم السلام

حبيب ما تقصر

bonadya said...

يعني ننطر لما توصل السالفه تقطيع اوصال,يا دكتور نكران وجود وصايه إسلاميه كالكذب, تدريس الإسلام في المدارس وصايه إسلاميه مع أن ألإسلام ليس علم من العلوم, إغلاق المطاعم ومنع الأكل نهار شهرالصوم وصايه إسلاميه, محاولات أسلمة قوانين الدستور وصايه إسلاميه,شباب اليوم ينظرون للمستقبل ولا يقبلون بالدين ان يكون مستقبل

Anonymous said...

ادخلوا مدونة بن كريشان
وتعرفوا المصايب
http://benkerishan.blogspot.com/

ومدونة مريم موعذراء
http://elmovirgin.blogspot.com/

ملحد سابق said...

جميل استخدام مصطلح " إلحاد هالأيام "

لاحظت وجود عامل مشترك عن أغلب هؤلاء الملحدون الفارغون من أي موقف فكري .. وهو أنهم إما لواطيون أو سحاقيات ومدمني خمر وحشيش ومخدرات .. لذلك تجدهم ساخطون ناقمون على مجتمعاتهم وكل ما يمثلها من ثوابت وقيم بسبب شعورهم بالنقص والنبذ وعدم الانتماء .. فهو موقف عاطفي متشنج وحاد وبذيء أيضاً .. وليس موقفا فكريا

تقبل تحياتي .. مواضيع تستحق القراءة

ورد وود ..

mustafa said...

الموضوع أعقد وأصعب من كونه مجرد موضة .....لأننا هنا فى البلاد الإسلامية ليس الموضوع تهريج ...الأهل والمجتمع لن يرضوا بذلك وربما طرد من العمل وهجره المجتمع